Scratches

هعيش حياتي

منذ فترة .. كنت أفكر إن عيد ميلادي ال 22 قادم ،، وأنا مازلت تقنياً طالب بالفرقة الثانية ،،

كان يفترض بي أن أكون في بداية حياتي الحرة هذا العام ،، فكرت قليلا وكثيرا ،، ندمت لاستكمال دراستي أحياناً ،، ونسيت أن هذا مقدر !!

وبتفكيري في القدر ،، لاحت لي في الأفق ملامح ما كان يؤرقني ،، لماذا أحسب نفسي كبيرا أو صغيرأ ؟؟ العمر ليس بالسنين .. والأعمار بيد الله ،، وكوني صغيرا أو كبيرا شئ نسبي ،،،

فلو كان مقدر أن عمري 100 عام إذا أنا ما زلت طفلا ،، ولو كان مقدر لي أن عمري 25 سنة إذا انا في نهاية حياتي .. ولا يعلم الغيب إلا الله .. لذا فقررت التوكل على الله وإكمال ما هو مقدر لي .. وهعيش حياتي

اظهر المزيد

أحمد غنام

أحمد غنام.. عفريت لابس بدلة إنسان.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.

شاهد أيضاً

إغلاق